المقالات

ولد لمخيطير : خرقاء وجدت صوفا

جمعة, 11/17/2017 - 10:51

أخيرا جاءت مراجعة النصوص المتعلقة بالردة و سب الأنبياء، لتبعث فينا الأمل بوضع حد للإجرام و المجرمين، و تحديدا من كان دأبهم التطاول على الأعراف و التقاليد، الخروج على المألوف و انتقاد كل ما هو قائم،

الهيمنة السعودية اذ تنحسر عن لبنان؟؟

جمعة, 11/17/2017 - 08:40

منذ فرضت السعودية شراكه محورية في ادارة توازنات الطبقة السياسية اللبنانية واصبحت عاملا حاكما في الدولة والحياة السياسية عبر مفوضيها ومندوبيها السعودي الجنسية رفيق الحريري وعائلته، 

الحياة خارج الحياة

جمعة, 11/17/2017 - 00:06

بين مقولة ماركيز «تعلمنا كل شيء عن الحياة، إلا كيف نعيشها»، وعنوان رواية كونديرا «الحياة في مكان آخر»، يلخص حال مجتمعنا العربي المريض بكل أنواع العقد، وأشكال التأزمات النفسية الناتجة عن الذهاب المط

إلى أين يقودنا مارتينيس ؟/ المصطفى مامون

خميس, 11/16/2017 - 12:02

لقد أقتنع العالم بأسره خاصة في القارة الإفريقية أن المنتخب الموريتاني لم يعد ذلك السلحفاة الذي لا يستطيع مجاراة غيره ، ولا تلك الأرنب التي تخشى الصياد في أية لحظة ، ولا ذلك الحائط القصير الذي يمكن

الإلحاد.. كي يتوقف السيل الجارف / عبد الله أمانة الله

خميس, 11/16/2017 - 09:22

لا مكابر ينكر أن الإسلام دين الفطرة التي فطر الله الناس عليها، وأنه الدين الوحيد الذي تمكن من جمع الناس وألف بين قلوبهم، وهي المعجزة التي لا يقدر عليها إلا الله وحده.وقد كان الرسول صلى الله عليه وس

يوحنا أنور داود يكتب: أسئلة عن وضع المرأة في مجتمعاتنا العربية

خميس, 11/16/2017 - 09:07

"هذه ليست لحظة تاريخية لي بل لسيدات مصر والعرب وأفريقيا بشكل عام".

التشخيص الصحيح يمنحنا الحياة

خميس, 11/16/2017 - 08:19

  لم أتصور في داخلي؛ أنني سوف أمر بظروف، كالتي مررت بها في الأيام الماضية، وأنا أدور بوالدتي المريضة، متنقلا بين الطبيب الذي شخص حالتها، على انها مصابة بمرض السرطان، وبين مراكز التحليل والمستشفيات.

عبد الباري عطوان/ مُقابلة الحريري زادت حالةَ اللّغط والغُموض التي أحاطت بظُروف استقالته و”احتجازه”..

ثلاثاء, 11/14/2017 - 10:49

الربيع العربي في السعودية

ثلاثاء, 11/14/2017 - 10:32

 ما زالت أحداث ثورات الربيع العربي حاضرة في أذهان الجميع، منذ انطلاقتها أواخر عام 2010 في تونس، ثم اتجهت لأكبر الدول العربية فأطاحت بنظام حسني مبارك، الذي تبعه الرئيس الليبي معمر القذا

موريتانيا دبلوماسيا من العالم الأول!

ثلاثاء, 11/14/2017 - 10:22

تتفاوت الدول في أحجامها السياسية و الاقتصادية و طبيعتها و رقعها الجغرافية، ولن أقارن موريتانيا بروسيا الاتحادية لدواعي عاطفية تمنعني التجرد، وفقا لذلك تتفاوت مواضع القادة و رجال السياسة عادة، لكن و

الصفحات

إعلان

إعلان

          ​