ولد صلاحي: لا عبرة قانونية بتعهدات سجناء غوانتنامو

ثلاثاء, 10/10/2017 - 08:14

قال السجين السابق في غوانتنامو المهندس محمدو ولد صلاحي إنه لا عبرة قانونية بأي تعهدات تؤخذ من سجناء غوانتنامو، وذلك في معرض إجابته على ما إذا كان منعه من الحصول على الوثائق الثبوتية أحدَ شروط إطلاق سراحه.

 

ولم ينفِ ولد صلاحي في جلسة نقاش أقامتها مبادرة "اقرأ معي" الشبابية مساء اليوم، أن يكون إطلاق سراحه قد تم بعد تعهدات منه شخصيا والتزامات من الحكومة الموريتانية.

 

كما أوضح ولد صلاحي أن أحد السجناء بغوانتنامو من ذوي الجنسية الكندية وبعد الحكم عليه بالسجن طالب بأن يقضي محكوميته في بلاده كندا بتعهدات عدة.

 

وأضاف ولد صلاحي أن السجين الكندي أعلن بعد وصوله إلى كندا تبرمه من تعهداته السابقة ليطلق القضاء الكندي سراحه بحجة أن ما يتم في غوانتنامو يفتقد لأي مصداقية قانونية.

 

وعن وثائقه الثبوتية قال ولد صلاحية إنه حصل على جزء منها ولا يزال بحاجة لجواز سفر، مؤكدا أنه بالتضامن معه سيحصل عليه.

 

وشكر ولد صلاحي الحكومة الموريتانية على ما اعتبرها جهودا لإطلاق سراحه وجهودا أخرى بموجبها تمكن من الحصول على بعض وثائقه.

 

الاخبار

إعلان

إعلان

          ​