انتحار جماعي لعائلة هندية

ثلاثاء, 11/14/2017 - 10:50

أنهى مدرس موسيقى هندي وزوجته وثلاث بنات، حياتهم بالقفز أمام قطار بعد الاتفاق على الانتحار.

ووفقا لموقع "ميرور" الهندي، عثر على جثث الأسرة المكونة من خمسة أفراد على خط سكة حديد، حيث ترك الحادث المجتمع المحلي في الهند في حالة صدمة.

وقالت الشرطة إن "العائلة تتكون من الأب دارانيدهار باندا وزوجته سانجيتا وبناتهما الثلاث اللواتي تتراوح أعمارهن بين 13 و20 عاما".

ووصف زملاء المدرس وطلابه في المدرسة أنه كان شخصا موهوبا وصادقا ويتسم بالطيبة، وفوجئوا بموته مع عائلته بهذه الطريقة المروعة.

وأفاد أحد زملائه بأنه ذهب إلى المدرسة وغادر في فترة ما بعد الظهيرة، ولم يظهر أي أثر للقلق أو الاكتئاب.

في حين قالت الشرطة إن التحقيقات الأولية تشير إلى أنها حالة انتحار جماعي، حيث تم انتشال الجثث بعدما رصدها سائق القطار بالقرب من بلدة سامبالبور شرق الهند، ولم تتعرف على الظروف التي أدت إلى الوفاة.

إعلان

إعلان

          ​