ولد هميد: نرفض العنصرية والشارع ورمي الحجارة للتغيير

سبت, 01/06/2018 - 11:26

قال رئيس حزب الوئام بيجل ولد هميد إنهم في الحزب ينتهجون نمطا في المعارضة وصفه ب"المسؤول" ، وإنهم يرفضون الشارع كحل للأزمات لافتا الانتباه إلى أن حلحلة القضايا تكون بالحوار وفق تعبيره.

وأضاف ولد هميد الذي كان يتحدث في مدينة نواذيبو على هامش انضمام مجموعه لحزبه إنه يرفض الدعوات الشرائحية والعنصرية والساعين إلى تفتيت الوحدة واستغلال ذلك سياسيا واصفا الأمر بغير المقبول.

ونبه ولد هميد حسب وكالة الأخبار إلى أن المعركة في الوصول إلى السلطة هي عن طريق الإحتكام إلى صناديق الإقتراع وحسمها أما الشارع ورمي الحجارة فهو للثورة وفق تعبيره.

ولفت رئيس الحزب إلى أنهم شاركوا في كل الحوارات السياسية التي نظمت في موريتانيا وذلك بهدف تغليب المصلحة العامة للبلد ، مشيرا إلى أنهم ليسوا من المعارضة الراديكالية وليسوا من الأغلبية وإنما سلكوا نهجا وسطا ومسؤولا حسب تعبيره.

وحذر ولد هميد من مغبة بعض الخطابات لدى بعض الساسة والرامية إلى تكريس الشرائحية معتبرا أنها لا تخدم البلد وتدخله في متاهات لايحتاجها وفق وصفه.

إعلان

إعلان

          ​