تعزية من الحزب الحاكم

أربعاء, 02/14/2018 - 08:09

ﻋﻠﻤﻨﺎ ﻓﻲ ﺣﺰﺏ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭﻳﺔ ﺑﻨﻔﻮﺱ ﻳﻐﺸﺎﻫﺎ ﺍﻷﻟﻢ ﻭﺍﻷﺳﻰ ﻭﻗﻠﻮﺏ ﻳﻌﺘﺼﺮﻫﺎ ﺍﻟﺤﺰﻥ، ﻣﻊ ﺍﻟﺘﺴﻠﻴﻢ ﺑﻘﻀﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﻗﺪﺭﻩ، بوفاة الوالد ببكر ولد بسالف والد الوزير الأول السابق سيدي محمد ولد ببكر.

ﻭﺑﻬﺬﻩ ﺍﻟﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ﺍﻷﻟﻴﻤﺔ ﻓﺈﻥ ﺭﺋﻴﺲ ﺣﺰﺏ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭﻳﺔ ﺍﻷﺳﺘﺎﺫ / ﺳﻴﺪﻱ ﻣﺤﻤﺪ ﻭﻟﺪ ﻣﺤﻢ ﻟﻴﺮﻓﻊ ﺑﺎﺳﻢ ﻛﺎﻓﺔ ﺍﻟﻤﻨﺨﺮﻃﻴﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺰﺏ ﻣﻦ ﺃﻃﺮ ﻭﻣﻨﺎﺿﻠﻴﻦ ﻭ ﺃﻧﺼﺎﺭ، ﺃﺣﺮ ﺗﻌﺎﺯﻳﻬﻢ ﺍﻟﻘﻠﺒﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﻛﺎﻓﺔ ﺫﻭﻱ ﺍﻟﻔﻘﻴﺪ وخاصة الوزير سيدي محمد ولد ببكر وكل سكان شكار والبراكنة وجميع الموريتانيين الموريتانيين.

ﻭﻧﺘﻤﻨﻰ ﻓﻲ ﺣﺰﺏ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩ، ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻮﻟﻰ ﻋﺰ ﻭﺟﻞ ﺃﻥ ﻳﺘﻐﻤﺪ ﺍﻟﻔﻘﻴﺪ ﺑﺮﺣﻤﺘﻪ ﺍﻟﻮﺍﺳﻌﺔ ﻭﺃﻥ ﻳﺪﺧﻠﻪ ﻓﺴﻴﺢ ﺟﻨﺎﻧﻪ، ﺑﻤﺎ ﻋﺮﻑ ﻋﻨﻪ ﻣﻦ ﺣﻜﻤﺔ ﻭﺭﺟﺎﺣﺔ ﻋﻘﻞ ﻭ ﺗﻮﺍﺿﻊ ﻭﺧﻠﻖ ﺭﻓﻴﻊ ﻭﺗﻔﺎﻧﻲ ﻓﻲ ﺧﺪﻣﺔ ﺍﻟﻨﺎﺱ ، ﻭﺃﻥ ﻳﻠﻬﻢ ﻛﻞ ﺫﻭﻳﻪ الأبرار ﺍﻟﺼﺒﺮ ﻭﺍﻟﺴﻠﻮﺍﻥ، ﺇﻧﻪ ﺳﻤﻴﻊ ﻣﺠﻴﺐ .

ﻭﺇﻧﺎ ﻟﻠﻪ ﻭﺇﻧﺎ ﺇﻟﻴﻪ ﺭﺍﺟﻌﻮﻥ .

“ ﻳَﺎ ﺃَﻳَّﺘُﻬَﺎ ﺍﻟﻨَّﻔْﺲُ ﺍﻟْﻤُﻄْﻤَﺌِﻨَّﺔُ ﺍﺭْﺟِﻌِﻲ ﺇِﻟَﻰ ﺭَﺑِّﻚِ ﺭَﺍﺿِﻴَﺔً ﻣَﺮْﺿِﻴَّﺔً ﻓَﺎﺩْﺧُﻠِﻲ ﻓِﻲ ﻋِﺒَﺎﺩِﻱ ﻭَﺍﺩْﺧُﻠِﻲ ﺟَﻨَّﺘِﻲ .” ﺻﺪﻕ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﻌﻈﻴﻢ.

إعلان

إعلان

          ​