موريتانيا:رجل مسن يكتشف حمل زوجته الفتاة من شخص مقرب منه

لم يكن (م.س) يتصور ان حياته ستتحول الى جحيم بسبب اعز الناس الى قلبه ابن اخيه الذي تربى بين اطفاله وصرف على دراسته حتى وصل المرحلة الجامعية

في تفاضيل الحادثة أن رجلا ستينيا تزوج فتاة (26) بعد وفاة زوجته وأم ابنائه بقترة واصيحت بمثابة امهم واندمجت بسرعة مع عائلته وابن اخيه الذي يسكن معه منذ صغره وباتت الامور على مايرام لأن الزوجة في سن ابنائه وابن اخيه

سافر الستني الى مكان عمله في افريقيا بعد سنوات ظل خلالهما ابنه المسؤول عن كل اعمالهم في الخارج من مخابز ومحلات تجارية لكن الابن قرر ان يكمل دراسته العليا وبالتالي بات من الضروري حضور الوالد للاشراف على العمل فترة غياب ابنه

بقيت زوجته الفتاة مع ابنائه على امل ان يعود أو يرسل لها لتعيش معه في الخارج لكن انشغاله حال دون ذالك ومضى نحو عام على الفتاة وحيدة بين ابناء زوجها ليتسلل الملل اليها وتبدأ في التفكير باشياء غريبة

استغل ابن اخ الرجل ذالك الفراغ وتذمر الفتاة حسب ما فهم منها لانه يعيش معها في منزل واحد وبدا يغريها باشارات وتلميحات بل وعرض عليها الخروج معه لتغيير الاجواء المنزلية عدة مرات

بدات قصة حب وتفاهم بين الفتاة وابن اخ زوجها بشكل لم يعد يخفى على احد وهو ما لاحظته ابنة الرجل مرات وحاولت ان لايخرج نطاف العائلة وقدمت النصح لابن عمها لكنه انكر الموضوع وتظاهر بانه مجرد صديق مقرب للفتاة

ودارت الايام وخرجت العائلة الى البادية في موسم الخريف لكن الفتاة رفضت الذهاب بحجة انها مريضة ولاينبغي ان تبتعد عن طبيبها وعن امها وبالتالي ستبقي في المنزل وستطلب من اختها البقاء معها

سافرت العائلة الى البادية لكن ابن عمهم ايضا اخبرهم بانه سيبقي لأيام من اجل اكمال بعض الامور المتعلقة بسفره الى عمه للعمل وهو ما اثار انتباه (ت. س) ابنة الرجل وبدأت تشك في علاقة ابن عمها مع زوجة ابيها وقررت ان تقف على الحقيقة او تخبر ابيها بالامر وبعد مشاورات مع خالتها قررت الخالة اخبار الزوج بطريقة ذكية فاتصلت به وقالت له إن مااقدم عليه لايليق بحياة فتاة في مقتبل العمر وأن عليه القدوم ولو لايام …الخ

استجاب الزوج وعاد بعد ايام الى زوجته في نواكشوط وعاد باقي افراد العائلة بسبب افتتاح السنة الدراسية ليكتشف ان زوجته حامل وبعد نقاش مطول معها اخبرته بانها حامل فعلا من ابن اخيه وان عليه طلاقها فورا خوفا من ان تتعقد الامور..

سقط الستيني من هول الصدمة والكارثة حائرا فاغرا فاه ييحث عن مخرج لهذه الفضيحة خاصة ان الفاعل في منزلة ابنه المدلل

اثنين, 15/04/2019 - 11:12

          ​